الثلاثاء، حزيران 23، 2009

اراه ،،،



عندمآ أراه
يَعُووووودْ ...." نَبَضِي " إليِّ ،
.......................................
..............................................
............. وهَوَ مُبتسمْ !

شي مني ..

مؤذية تلك العلاقات التي نعقدها مع الآخرين
نعتادهم بشكل مُخيف .. ونتوهم أن غيابهم دوماً مؤلم
ومع هذا يرحلون ونعتاد الحياة بدونهم .. !


الشعور بالفقد .. "يفزعني "
صحيح أننا نعتاده ، ولكن غصّة الألم تبقى .


ـ
أين أنت ؟
هذا المساء باهت ، وأنا جشعة
أدمنت جرعات الأمل التي تقدمها إليّ بلا مقابل .

الاثنين، شباط 09، 2009

هدوء

منذ رحيلك..


أضحت روحي كـ بحيرة لفحها الشتاء فجأة!

وغابت عنها الشمس..
تجمد وجهها.. وهربت الأشجار من حولها..
يتزلج على جليدها العشاق..
يجرحونه بسكاكين أحذيتهم الحادة..
ويسحقون قلبي بضحكاتهم!!!

ندوب

كانَ طائراً يطير بلا جهة في فضاءٍ رحب , جناحاهُ ضعيفان يُريد أن تُُقلاّنه إلى حيثُ الحروف التي قرأ لأول مرّة و لكنهُ وجدَ نفسهُ بعيداً مع أسرابٍ في مدينةٍ حالمة تُشِعّ وفاءً ,
فاستوطنَ و كان انتماؤه يكفل عدمَ طيرانِه بعيداً لئلاّ يضيع و يتوه من جديد في فضاءٍ لا يعلم إن كان دخولهُ كخروجه ؟!
يا سادة ... كان ذلك الطيرُ هوَ مُحَدثِكم !
و أغلبُ الوقائع التي حصلت لي .. كنتُ أُمارسُ حُلمها في يقظتي النائمة !
و بعد مدّة كأنّها فصل الربيع , التقيتُ بريدَ ضآلتي و بدأنا احتضان الرسائل كعاشقين , و لا أخفي مدى الفرحة التي كنتُ أستقبل فيها تلك الرسائل !!
أدخَلَت الفَرح إلى قلبي .. و فضاءاتٍ أخرى لعينيّ !
أوطانٌ طالما رغبتُ في كسر حاجز الخوف لِلوصول إليها !!
إلى ذلك الصديق الذي لا بدّ لهُ أن يشكرني أنا أكثر ـ لأِنني أقرؤه ـ أقول له شكر اللاحدّ يا صديقي ، مغرورٌ بمعرفتك جدّاً لو تعلم !!

...
منذُ دخلت و أنا أُعاني من لعنةِ الغياب ... و نُدبِ الحضور القشرية ، حتّى مَن التَصَق بي كَظلّي أصابه الداء و طالتهُ لعنتي !
و أيضاً مَن كان يقرأ لافتات الدخول و الخروج نسيَ أن يقلب الصفحة و يتصفح الأهم في كينونةِ هذا العاقّ لوطنهِ الأم و انتمائه القيد !!

لستُ إلاّ هارباً من شرورٍ حولي ، فشلتُ في الحقيقة من صنع شيء ... و بتّ أبحثُ عن صنعِ لاشيء ، و فشلتُ أيضاً !!
كلمة الفشل هذهِ لا تعني الهزيمة ؛ على الأقل بالنسبة لي !
ففي مَكمَنِ الشرورِ ، لم يكن هناكَ ما / مَن يُقَدّر الضعيف بين الضلوع و لم يكن هناكَ مكانٌ إلاّ لتنهيدة و مُبتلىً بالطيبةِ !

الاثنين، شباط 02، 2009

رغبه

كنت أفقد رغباتي في تسارع مفزع..حتى رغبة الحياة صارت تتساوى عندي بالموت..
الاستهتار الذي استوطنني استشرى بداخلي.. أراني الحياة طويلة.. كـ كذبة مُتقنة.
وَ وشى لي أن الموت يأتي مباغتا كـ حقيقة ..الآن,استعيد رَغباتي بتسارع مُبهج..أَرغب أنْ تكون الأيام أكثر طولا.
أكثر روتينية و نمطية.. ليكون حضورك هو اللون الوحيد فيها..أَرغَبْ في وحدة شاسعة, لاجتمع بكِ أكثر.. أكثر..
أَرغبْ أن تتعدد أسباب الكآبة حولي , لألوذ باتساع صدرك مِنْ ضيق صدري.
أرغب في دواعي خوفٍ كثيرة, ليرتجف كَفي في حضنِ يدك..

الاثنين، كانون الثاني 26، 2009

احلام



كل منا يعيش في عالم أحلامه الخاص .. !
يحب النظر والإستمتاع بمالايستطيع أن ينظر إليه في عالم الحقيقة ..!
يعيش مع نفسه وأحلامه وخيالاته وأطياف أوهامه..!يبقى طوال عمره يرتب في أوراقه .. أوراق أحلامه .. !

يكتب فيها مايريد ويرسم فيها مايشاء بعيداً عن أعين كل الناس وفوق تصور كل البشر ..! يرتب أوراقه دائماً ويسعى لتحويل مايستطيع منها إلى حقيقه ويبقى يتشبت بأمل تحقيق مايعجز عن تحقيقه منها..!
ولكن ..!
بعد كل هذه السنين وكل هذا العناء ليتشبت بها ويحافظ على كل كلمة فيها ..!
تأتي رياح عاصفة لتعصف بكل أوراقه .. تأخذها بعيداً بعيــــــــداً جداً حيث لاعودة لها ..!
إلى عالم اللانهايه..!
حيث ستكون النهاية ..!

تذكر

تذكر دائماً انك ماتحب الا الشخص اللى يحبك …

اذا كان في شخص بحياتي تحبة وتحمل لة اي معزة وانت ماقلت له ،،
لا تضيع الفرصة من بين يدك

حاول تبين لة مقدار الحب اللى في قلبك له

و اقل شئ تبادلة بالاحترام او الاهتمام او اي شئ على شان لو فرقتكم الحياة ”
لا سمح الله ” ماتندم على اللحظة اللى كنت معاه …

علي ،،

if the day comes when I dieand go

up in the sky as I'mthere so far

I'll well writeur name on every star so ulook up and see

،،،،


الحب دائمـا جديد ، لا فرق إذا أحببنا مرة واحدة أو اثنتين أو ثلاثًا في حياتنا .
فإننا دائمـا نجد أنفسنا أمام موقف مجهول ، قد يفضي بنا الحب إلى الجحيم أو إلى الفردوس ،
لكنه دائما يفضي بنا إلى مكان ما . يجب أن نتقبله لأنه هو الذي يغذي وجودنا . وإن تهربنا متنا جوعا ،
وأمام أعيننا ترتل الأغصان بثمار شجرة الحياة ، لكننا لا نجرؤ على القطاف..
يجب أن نسعى وراء الحب حيثما كان الحب . حتى لو كلفنا ذلك ساعات وأيامـًا
وأسابيع من الإحباط والحزن ، لأنه منذ اللحظة التي ننطلق فيها سعيا وراء الحب ، ينطلق هو أيضـًا لملاقاتنا .

الأحد، كانون الثاني 25، 2009

شهرزاد




أنَا المُتمَرّدةُ عَلَىْ شَهْرَزَادْ !




لَمْ يَعُد لَدَيّ حَكَايَا أوْ أقمَارٌ




أحْمِلُهَا بَينَ كَفّيّلا شَيْء ..




/ سِوَىْ




[ لُغُمْ يَختَبِِيْء بَينَ أضْلُعِيْ ]

السبت، كانون الثاني 24، 2009

غربه





اعترف .. إنني .في طور





تأليف .. سِ مفونيه عن الألم .




تتكون من عدة أوتار ..




منها وتر للحزن ووتر للإ كتئاب..





والمايسترو بلا محال ..





شخص يسمى




غربه
Loading...

من أنا

صورتي
اعرف اننى مختلفة عن كل من عرفتهم ..احيانا غبية .. احيانا مبدعة .احيانا اجدنى مثلهم..